الثلاثاء , 28 سبتمبر 2021
الذهب في الواجهة

هل الوقت مثالي لتنمية الحصيلة من المجوهرات؟ إليكم أسباب ظهور الذهب في الواجهة من جديد

يعتبر الذهب من المعادن النفيسة، وقد كان له نصيبه من الصعود والهبوط على مدى العقود الخمسة الماضية، ويعود الآن إلى تصدر الواجهة من جديد، فما هي الأسباب؟ هذا ما سيكون محور اهتمامنا التالي:
لفهم انجذاب الجنس البشري إلى الذهب، نعود قليلاً إلى التاريخ، حيث لعب المعدن دورًا مهمًا في أعظم حضارات العالم وأكثرها تقدمًا، مثل المصريين القدماء والمايا. وأصبح الذهب هو السبب الوحيد الأكثر أهمية لتقدم استكشاف الأمريكتين.
وفي عام 1971، سُمح بتداول الذهب بحرية بفضل الرئيس ريتشارد نيكسون، ومنذ ذلك الحين أصبح للمعدن نصيبه من الصعود والهبوط.
في الآونة الأخيرة ، دفع الوباء كوفيد_19 “كورونا” بالمستثمرين إلى السلع كملاذ آمن، مما أدى إلى ارتفاع الأسعار. ولكن مع السيطرة على الفيروس على ما يبدو مع اكتساب اللقاحات زخمًا في الولايات المتحدة وفي جميع أنحاء العالم، يتراجع الذهب إلى مستويات أكثر استقرارًا.
فهل هو الوقت المثالي لبدء تنمية تشكيلة مجوهراتك الذهبية مرة أخرى؟
وبحسب الموقع المتخصص في المجوهرات ناشيونال جويلر، بأن الذهب الأصفر كان يتأخر في شعبيته عند مقارنته بالمعادن البيضاء والماس لسنوات، فقد تبنى عالم الموضة وبالتالي المستهلكون مؤخرًا اللون الطبيعي للذهب الأصفر بطرق لم نشهدها منذ الثمانينيات.
وبدأ المؤثرون على وسائل التواصل الاجتماعي في وضع طبقات من مجوهراتهم الذهبية على إنستغرام ليراها الجميع من الحلي الشخصية، وحتى مظهر الثمانينيات الكلاسيكي – عظم السمكة.
ويقول فيليب غابرييل معروف، نائب رئيس التصميم في رويال تشاين، إن الذهب هو الفئة الأكثر تنوعًا في قطاع المجوهرات لأنه متوفر في كل فئة ونقطة سعر، ويمكن أن يتكيف مع الاتجاهات بسهولة أكبر من صناعة الألماس، بالإضافة إلى وجود عامل الاستدامة البيئية لمجوهراتهم الذهبية، والتي تصنع في الغالب من الذهب المعاد تدويره.

شاهد أيضاً

فوائد مذهلة لحليب الإبل وعلاقته بالطاقة والمناعة ضد الأمراض تعرفوا عليها

حليب الإبل ذلك الحليب غالي الثمن وعالي القيمة الغذائية، تشتهر بإنتاجه المنطقة العربية من خلال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *